مقاطعة تازولت للتربية والتعليم
المواضيع الأخيرة
» الفراق الأبدي
الثلاثاء 13 فبراير 2018, 7:19 pm من طرف saber-dz

» مــا بعد التّــيــــه
الثلاثاء 13 فبراير 2018, 7:01 pm من طرف saber-dz

» من أدبائنا العرب
الجمعة 09 فبراير 2018, 12:43 pm من طرف وهيبة بناي

» لا.. ياسيادة المدير ..!&
الجمعة 09 فبراير 2018, 12:09 pm من طرف ellabib

» حل مشكلة كتابة (ض) و (ظ):
الخميس 08 فبراير 2018, 5:25 pm من طرف همة

» من رحاب الحرم
الخميس 08 فبراير 2018, 5:24 pm من طرف همة

» شكر خاص للأخ condor
الأحد 17 ديسمبر 2017, 8:04 am من طرف فراشة المنتدى

» خبرعاجل / قامت جامعة الملك سعود باصدار مصحف طال انتظاره
السبت 09 ديسمبر 2017, 2:57 pm من طرف كمال السنوسي

» الحوت الأزرق (لعبة خطيرة تنتهي بانتحار من يلعبها)حذار
السبت 09 ديسمبر 2017, 1:40 pm من طرف كمال السنوسي

» سأرحل ........بعيدا
الخميس 30 نوفمبر 2017, 9:07 am من طرف فراشة المنتدى

» المواضيع التربوية والبيداغوجية الموجودة بالقرص المضغوط
الخميس 16 نوفمبر 2017, 4:00 pm من طرف كمال السنوسي

» وفاة السيد بادسي مكي أخو بادسي أحمد
الجمعة 10 نوفمبر 2017, 1:21 pm من طرف همة

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
كمال السنوسي - 5183
 
فريد هدوش - 2735
 
نعمة الله - 2201
 
الأرض الطيبة - 1857
 
sara05 - 1754
 
tomtom - 1553
 
ellabib - 1526
 
عفاف الوفية - 1176
 
صفاء - 1086
 
khansa - 1068
 

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 129 بتاريخ الخميس 12 أبريل 2012, 8:21 pm
cwoste batna
cwoste-batna.dz

القاعدة النورانية.

اذهب الى الأسفل

GMT + 3 Hours القاعدة النورانية.

مُساهمة من طرف همة في الخميس 20 فبراير 2014, 7:50 pm

بعد نجاحها في جمعية تحفيظ جدة
القاعدة النورانية.. نقلة نوعية في تعليم صغار السن والكبار
.:
    القرآن الكريم، منهج حياة الأمة، به تنال الخير في الدنيا، والآخرة، تكفل الله بحفظه، وامرنا ان نرتله احسن ترتيل، وقد مر عبر العصور والازمان قراء اجادوا فن تلاوته، وعلماء وضعوا احكام وضوابط تلاوته وتجويده، وشيدوا للعلم السامي بنيانا.
من الصحابة برز أبي وابن مسعود رضي الله عنهما، ومن علماء الأمة برز الامام الشاطبي رحمه الله وغيرهم كثير.
وقد يسأل سائل عن أبرز ما يمكن تعلمه من أساسيات لإتقان تلاوة القرآن، فيجيبه الامام ابن الجزري - صاحب المقدم بقوله:
إذ واجب عليهم محتم قبل الشروع اولاً ان يعلموا
مخارج الحروف والصفات ليلفظوا بأفصح اللغات
فصار لزاماً على كل من أراد ان يتعلم القرآن ان يتقن هذا الفن "فن النطق السليم للحروف".
جريدة "الرياض" عزمت على تسليط الضوء على أهمية القاعدة النورانية وما هي رسالتها المرجوة وتجربة احدى المراكز القرآنية المسائية في تعليم النورانية.
في البداية تحدث فيصل السلمي من جمعية تحفيظ القرآن بجدة عن القاعدة النورانية واهميتها قائلاً: في زمن غابت فيه الفصاحة في اللغة، وغيبت فيه سلامة النطق، اصبح من الضروري ايجاد برنامج معد، لتعليم الصغار والكبار على حد سواء، قواعد النطق بلغة القرآن.. اللغة العربية.
وقد كانت هناك عدة محاولات لايصال هذا الفن بطرائق متعددة، لكن المحاولة الأنجع التي لاقت قبولاً وانتشاراً هي ما قدمه الشيخ نور محمد حقاني رحمه الله في كتابه "القاعدة النورانية وتتلخص فكرة هذا الكتاب بأنه عبارة عن دورة تدريبية لتعليم اللغة العربية من خلال مراحل يمر بها المتعلم حتى يصل الى النطق لمخارج الحروف ليتسنى له تلاوة القرآن بمهارة إتقان.
من جهته قال الأستاذ صديق بن يوسف خوجة مدير قطاع المراكز القرآنية المسائية والمشرف على حلقات القاعدة النورانية حول فائدتها ان هذه الحلقات تهتم بتدريس صغار السن الذين تراوح اعمارهم بين ( 5و7) سنوات لمدة عشرة أشهر يدرس بها الطلاب الحروف والكلمات المتقطة حتى يصبحوا في نهاية البرنامج جاهزين لقراءة القرآن الكريم بإتقان، ومن خلال استقصاء آراء المراكز التي تطبق حلقات القاعدة النورانية على طلاب التمهيدي اتضح ان 20% منهم قادرون على تجاوز برنامج القاعدة لقدرتهم على القراءة الصحيحة بإتقان، بينما 80% منهم بحاجة الى دراسة القاعدة النورانية، لذا يعد تدريس القاعدة النورانية من اهم مراحل التهيئة لطلاب المرحلة التمهيدية وأيد ذلك الحرص الكبير الذي يبديه اولياء امور الطلبة ومطالبتهم المستمرة لما لمسوه من اثر واضح على ابنائهم.
والجدير بالذكر فقد شاركت احدى حلقات القاعدة النورانية في الحفل السنوي للعام الماضي من مركز ابن المبارك وتم اختبار بعضهم من قبل معالي وزير الشؤون الإسلامية والاوقاف والدعوة والارشاد الشيخ صالح ال الشيخ وابدى الطلاب مهارة فائقة في حسن قراءتهم لكتاب الله الكريم.
كما أكد خوجة انه بعد الدراسات التطبيقية حول تدريس القاعدة النورانية أثبتت فائدتها الآنية والمستقبلية على الطالب خاصة اذا وضع لهذه الحلقات منهج مستقل وموحد، ووضعت اختبارات بحيث يجتاز الطالب في كل مرحلة عدداً من الدروس كما تسعى ادارة القطاع بعد نجاح هذه الحلقات الى تعميمها على جميع المراكز القرآنية المسائية.
وعن الفرق بين القاعدة النورانية والبغدادية تابع الأستاذ صديق قائلاً الفرق بين القاعدة النورانية والقاعدة البغدادية يشتمل على ان القاعد النورانية تمثل التجويد العملي للقرآن الكريم لاحتوائها على اكثر من 95% من احكام التجويد، بينما القاعدة البغدادية لا تحوي أغلبية احكام التجويد، وان كانت تعنى بتعليم الهجاء كما ان القاعدة النورانية كلماتها كلها من القرآن الكريم بخلاف القاعدة البغدادية، بل بعض كلماتها ليست من اللغة العربية اصلاً والقاعدة النورانية بدأت بالحروف المفردة، ثم الحروف المركبة، ثم الحروف المقطعة، ثم الحروف المتحركة (بالفتح والكسر والضم) ثم التنوين (الذي يرسم بفتحتين او ضمتين او كسرتين)، ثم تدريبات على الحركات والتنوين، ثم الالف الصغيرة والياء الصغيرة والواو الصغيرة (ويقصد بها حروف المد المحذوفة في الرسم والملحقة في الضبط) ثم حروف المد واللين، ثم السكون ثم تدريبات على السكون، ثم الشدة وتدريبات عليها، ثم أتى بجميع انواع المدود تقريباً، ثم في الدرس الأخير أتى بما بقي من احكام التجويد مثل احكام النون الساكنة، واحكام الميم الساكنة وهكذا.. الخ
بينما القاعدة البغدادية لا يوجد فيها هذا التسلسل العلمي المنطقي اضافة لما سبق فإن من المقرر عند اهل العلم ان العلم انما يؤخذ من اهله المعروفين، ولا يؤخذ من المجاهيل، وعليه فالقاعدة النورانية مؤلفها عالم جليل معروف من أهل القرآن ولا نزكيه على الله، بينما القاعدة البغدادية لا يعرف مؤلفها اصلاً.
والقاعدة النورانية هي وسيلة للوصول الى غاية؛ فالغاية هي تعلم القرآن الكريم حفظاً وتلاوة بالتجويد والاتقان، لذلك نرى ان القاعدة النورانية تساعد في تعليم الصغار والكبار فمثلاً فائدة تعليم القاعدة النورانية للاطفال من 5إلى 7سنوات تمثلت في تعليم القراءة لهم بجهد اقل وفي وقت أسرع وتحبيب
القراءة لدى الأطفال ومن خلال الدراسات والتجارب في الحقل التعليمي للقاعدة النورانية وجد أن تعلم القاعدة النورانية بطريقة صحيحة ومتقنة ينقل الطالب ثلاث سنوات تقريباً إلى الأمام، مقارنة بالطفل الذي لم يدرسها، بحيث يصبح مستوى الطفل الذي عمره خمس سنوات في القراءة مثل الذي عمره ثماني سنوات في الصف الثاني أو الثالث الابتدائي أو أفضل منه وتسهل القاعدة النورانية تعلم القرآن الكريم للأطفال، كما تسهل على المعلمين والمعلمات عملية تعليمه وبالقاعدة النورانية يتعلم الأطفال تجويد وترتيل القرآن - الذي أوجبه الله علينا - بالتلقي دون أية صعوبة، وبمستوى عال جداً، ويعتمد ذلك على ما إذا تم تعليمها بطريقة صحيحة وتنمية الوعي والفهم والعقل لدى الطفل، فإن الطفل في هذه السن تكون لديه قدرة الحفظ أكبر من الفهم والوعي كما أن فائدتها في تعليم الكبار انها تقوِّم اللسان، وتسهل عليهم تعلم تجويد القرآن الكريم عملياً بالتلقي وفي فترة قصيرة جداً، دون حاجة للخوض في أحكام التجويد النظرية. وحول تدريس القاعدة النورانية يقول الأستاذ هشام بن عبدالرحمن بافضل مدير مركز ابن المبارك القرآني المسائي بدأ المركز تدريس القاعدة النورانية قبل أربع سنوات تقريباً ولقد وجدنا بالفعل آثاراً عظيمة لها وبركة كبيرة. والقاعدة النورانية ليس فيها إلا أحرف وكلمات القرآن الكريم فهي أشبه بالقاعدة البغدادية، التي كنا ندرسها في الصغر قبل أكثر من عشرين عاماً لكن لعل أهم ما يبرز هذه عن تلك هو ارتباطها الوثيق بالقرآن الكريم، الذي تهوى إليه القلوب وترتاح إليه النفوس فلم نجد آباءً أكثر اهتماماً من آباء طلاب حلقات القاعدة النورانية ولم نجد طلابا خيراً من طلاب النورانية الذين اختلطت فيهم براءة الصغر وعذوبة الألفاظ المقدسة ألفاظ القرآن الكريم. ويمكنني أن أقول ان تدريس القاعدة النورانية أصبح مهماً بسبب ضعف النطق الموجود في الألفاظ العامية والذي ابتعد كثيراً عن ألفاظ القرآن الكريم.
وخريجو حلقة النورانية بعد تكريمهم ينتقلون للحلقات القرآنية المسائية، وهذا لما لمسه المعلمون من فرق واضح بينهم وبين الطلاب العاديين، فهم الآن أفضل طلاب حلقات الابتدائية وهذا مما جعلنا نتمسك بهذه الحلقات بل وضعناها في خطة المركز ففي عام 1424ه كانت هناك حلقة واحدة وبعدد 20طالباً أما اليوم فهي 4حلقات لتدريس القاعدة النورانية وبها أكثر من 100طالب لها برنامجها الاشرافي المستقل والذي يعنى بتربية هذا السن لغرس القيم الفاضلة بالطريقة الأمثل.
وحول الاقبال على تعلم القاعدة النورانية ومزاياها يقول الأستاذ ايمن سالم أحمد مدرسي حلقات تعليم القاعدة النورانية بمركز ابن المبارك القرآني المسائي اقبال الطلاب على حلقات تعلم القاعدة النورانية كبير خصوصاً قبل الانطلاق في حفظ كتاب الله. ومن أعظم مزايا القاعدة النورانية التدرج في نطق الحروف، ثم الكلمات ومن ثم الآيات القرآنية، ومن المزايا أيضاً انه يقدم القرآن بالتجويد فلا يحتاج الطالب بعد انتقاله إلى حلقات القرآن إلى تعلم أساسيات التجويد لأنه تعلمها من خلال القاعدة النورانية ويعتبر من درس القاعدة النورانية أفضل من الناحية التجويدية وسلامة النطق من غيره ممن لم يلتحق بحلقات تعلم القاعدة النورانية.
ويقول محمود لطف أحد الطلاب الذين اجتازوا اختبار القاعدة النورانية تعلمت كيفية نطق الحروف وحصلت على معلومات عن المدود في القرآن الكريم.
ويقول الأستاذ عبدالله احمد باداود والد أحد الطلاب الملتحقين بحلقات القاعدة النورانية ساعدت القاعدة النورانية ابني في الانطلاق في تلاوة القرآن وقراءة جمل عديدة قبل الالتحاق بقاعة الدراسة، لذا فإني أنصح الآباء بإلحاق أبنائهم بحلقات تعليم القاعدة النورانية ففيها الخير العظيم، بالاضافة إلى حفظ أوقاتهم في هذه الفترة المهمة من حياتهم
وأبشركم . في باتنة   يدرسون  بها في عدة جمعيات وبعض المساجد وقد حققت نجاحا كبيرا .

 
avatar
همة
عضو ذهبي
عضو ذهبي

الجنس انثى
عدد المساهمات 513
نقاط التميز 982
السٌّمعَة 7
تاريخ التسجيل 10/01/2014
الموقع باتنة

الورقة الشخصية
الهواية:
السيرة الذاتية:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى