مقاطعة تازولت للتربية والتعليم

مقاطعة تازولت للتربية والتعليم


 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
المواضيع الأخيرة
» أخيرا أصبحت امرأة
السبت 23 سبتمبر 2017, 5:24 pm من طرف فراشة المنتدى

» أحسّ بالغربة
الأربعاء 20 سبتمبر 2017, 5:00 pm من طرف ellabiba

» السلام عليكم مني جميعا
الأربعاء 20 سبتمبر 2017, 2:32 am من طرف همة

» مبارك عليكم عيدكم
الإثنين 04 سبتمبر 2017, 5:39 pm من طرف ellabib

» تحية خاصة ...!!
الأربعاء 16 أغسطس 2017, 5:49 pm من طرف ellabib

» قالت ...و قلت...من شعر الغزل
السبت 12 أغسطس 2017, 1:52 am من طرف ellabiba

» رفقا بهم و بنا قريبا
الأربعاء 05 يوليو 2017, 2:03 am من طرف ellabiba

» عيدكم اسعد
الجمعة 30 يونيو 2017, 3:11 am من طرف ellabiba

» حضرت للمحافظة كانو في عمري 05 سنوات وجابو معاهم حمروش راني بديت نسترجع فالأحداث
الثلاثاء 27 يونيو 2017, 5:38 am من طرف وهيبة بناي

» وفاة ابنة قهطارأحمد
الإثنين 12 يونيو 2017, 4:45 am من طرف manessa

» تحية طيبة للجميع
الأحد 11 يونيو 2017, 5:03 am من طرف manessa

» قواعد اللغة العربية في جداول .....أقبل........
الإثنين 05 يونيو 2017, 12:01 am من طرف أبو ماوية

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
كمال السنوسي - 5173
 
فريد هدوش - 2735
 
نعمة الله - 2201
 
الأرض الطيبة - 1857
 
sara05 - 1754
 
tomtom - 1553
 
ellabib - 1514
 
عفاف الوفية - 1176
 
صفاء - 1086
 
khansa - 1068
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 129 بتاريخ الجمعة 13 أبريل 2012, 2:21 am
cwoste batna
cwoste-batna.dz

شاطر | 
 

 في عيد النصر ..هكذا هم عظماء الجزئر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الاطلال
الشخصيات الهامة
الشخصيات الهامة


الجنس انثى
عدد المساهمات 1037
نقاط التميز 2376
السٌّمعَة 3
تاريخ التسجيل 24/12/2012

الورقة الشخصية
الهواية:
السيرة الذاتية:

مُساهمةموضوع: في عيد النصر ..هكذا هم عظماء الجزئر   الخميس 20 مارس 2014, 3:48 am

اقتباس :


بن مهيدي محمد العربي:
 1923-1957 استشهد تحت التعذيب.




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

بطل من أبطال الجزائر والمخطط الرئيسي للعمليات الفدائية في المدن
هو من رفع الجنرال الفرنسي بيجار يده لتحية هذا الرجل العظيم

بعد أن يئس هو وعساكره أن

يأخذوا منه اعترافا أو وشاية برفاقه بالرغم من العذاب الذي تعرض له لدرجة

سلخ جلد وجهه بالكامل وقبل اغتياله أبتسم البطل ساخرا


منهم، هنا قال عليه الجنرال بيجار:


لو أن لي ثلة من أمثال العربي بن مهيدي لغزوت العالم


من أشهر أقوال الشهيد:
ألقوا بالثورة إلى الشارع يحتضنها الشعب


كما قال أيضا لفرنسا:

أعطونا دبَّاباتكم و طائراتكم و سنعطيكم حقائبنا المُفخخة

وأيضا:

أننا سننتصر لأننا نمثل قوة المستقبل الزاهر،وانتم ستهزمون لأنكم تريدون وقف عجلة

التاريخ الذي سيسحقكم...لأنكم تردون التشبث بماض استعماري متعفن حكم عليه العصر بزوال،

ولئن مت فان هناك ألاف الجزائريين سيأتون بعدي لمواصلة الكفاح من اجل عقيدتنا ووطننا.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

قال لجلاديه الذين يحاولون استنطاقه بأسرار الثورة

أمرت فكري بأن لا أقول لكم 

قال يخاطب الجينرال بيجار


لكم الماضي ولنا المستقبل



جميلة بوحيدر: 1935-مازلت علي قيد الحياة ربي يطول في عمرها




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


مناضله وانتحارية جزائرية من عظماء الجزائر، رغم صغر سن في ذالك الوقت، إلا أن هذا لم 


يمنعها من الكفاح من اجل أمها الجزائر كما كانت تقول دائما.


شخصية شجاعة وصامدة يفخر بها التاريخ العربي ككل وليس الجزائر فقط


لأنها مثال للمراءة العربية الحرة التي تموت ولا ترضي بذل


من أشهر المواقف التي حصلت معها عندما كانت طريحة الفراش تصارع الموت لكنها رفضت 


العلاج علي يد طبيب فرنسي لأنه في ذالك الوقت كل الأطباء كانوا فرنسيين.


فكانت والداتها تبكي علي حال ابنتها الوحيدة،فقالت لها جميلة:


«لا تبكي يا أماه فالحرية لا تنال بالدموع، أولى بنا أن نواصل جهادنا ونجفف دموعنا.. سنبكي معًا يا أماه ساعة النصر».


ومن أقوالهم أيضا و أثناء محاكمتها


قالت جميلة: «أعرف أنكم سوف تحكمون علي بالإعدام، لكن لا تنسوا أنكم بقتلي تغتالون تقاليد الحرية في بلدكم، ولكنكم لن تمنعوا الجزائر من أن تصبح حرة مستقلة.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


ولأنها شخصية تستحق التكريم والفخر، قام المخرج الراحل الشهير يوسف شاهين بعمل فليم مصري تاريخي

يحمل اسمها سنة 1958 بطولة الفنانة ماجدة.

كما كتب فيها الشاعر الراحل نزار قباني قصيدة اسمها: جميلة بوحيرد .. قصيدة هزت العالم.



هوراي بومدين: 1932-1978 توفي بعد مرضه لكن اغلب يقول انه مات مسموم وهذا كان سبب مرضه.



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


رمز أخر من رموز الجزائر الشامخة،الرئيس الرابع للجزائر قبل التكوين والثاني بعد الاستقلال

شخصية صارمة،صريحة أثبتت وجودها وبقوة في الساحة الإفريقية والعربية

يقول عنه الكثير انه شخصية ديكتاتورية، لكنه شخصية قوية يفخر بها العالم العربي والجزائري علي حد سواء.

مات فقيرا وهو رئيس أغنى دولة في إفريقيا، في رصيده راتبه الشهري البسيط

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



من بين أقواله ومواقفه الشجاعة:

سنة 1967 حين تعطلت تقريبا كافة طائرات مصر طلب الرئيس جمال عبد الناصر هاتفيا من الرئيس هواري بومدين

ليقول له "لم يبق عندي طائرة واحدة سليمة أرجو أن ترسل لي بعض الطائرات" فأجابه بومدين على الفور: 

"كل ما تملكه الجزائر سب
ع وأربعون طائرة حربية أرسل طيارين مصريين لاستلامها لأن الطيارين الجزائريين في بداية تدريباتهم".

وفي الغد طلب السفير الأمريكي بالجزائر مقابلة الرئيس بومدين لتبليغه رسالة من الرئيس الأمريكي، واستقبل من 

قبل بومدين فورا فقال سفير أمريكا
: "كلفني الرئيس الأمريكي بأن أنقل إليكم بأن حكومته لا تنظر بعين الارتياح

لإرسال الجزائر للطائرات الحربية إلى عبد الناصر"، فأجاب بومدين بنبرة غاضبة على الفور: " أولا انتهى ذاك 

الزمن الذي كانت فيه أمريكا تأمر والبلدان الصغيرة تطيع، وثانيا انتهى وقت المقابلة


قام الرئيس الراحل هواري بومدين بلقاء صحفي 

فشبهت المذيعة المغرب العربي بالطائر فقالت

ليبيا هي صدر الطائر وتونس رأسه . وجناحه المغرب وأرجله موريتانيا

وبسخرية غير معهودة قالت وذيله الجزائر

ابتسم بومدين كعادته وقال بعزة نفس هذا الطائر الذي تتكلمين عنه هو

الطاووس أجمل ما فيه ذيله.




هذه الصورة تم تصغيرها . إضغط على هذا الشريط لرؤية الصورة بحجمها الطبيعي . أبعاد الصورة الأصلية 536x450 .
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


الراحل هوراي بومدين و القضية الفلسطينية:

*من حق أي بلد عربي التصرف في أراضيه كما يشاء ولكن من حقنا أن نقول باسم الجزائر
والثورة الجزائرية،بأنه ليس من حق أي مسؤول عربي أن يتصرف في القضية الفلسطينية
حتى لا تكون حقوق الشعب الفلسطيني هي الثمن.

*هل الأمة العربية مستعدة لبذل الثمن الغالي الذي تتطلبه الحرية؟ وإن اليوم الذي يقبل فيه العرب دفع الثمن لهو اليوم الذي تتحرر فيه فلسطين

*علموا أبنائكم انه لا يوجد ما يسمي بإسرائيل بل كيان صهيوني اغتصب ارض عربيه
وان كان كره الصهاينة عنصرية فأنا عنصري

*إن أمتنا اليوم في مفترق الطرق، والقضية الفلسطينية بالنسبة لنا هي المفجر الذي ينسف العلاقات العربية، لأنه يصعب علي أن أصافح يدا عربية قامت بذبح الفلسطينيين ، ويصعب علينا كمجاهدين أن نمد أيدينا لأولئك الذين يريقون دماء إخوانهم، لأننا ما زلنا نذكر دماء زكية لنا سالت في سبيل الحرية.


*الجزائر مع فلسطين ظالمة أو مظلومة.


مصطفي بن بولعيد: 1917- 1956 استشهد اثر انفجار جهاز لاسلكي مفخخ وضعه له الفرنسيون.



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

أسد الاوراس وأبو الثورة كما كان يلقب، من مهندسي الثورة الجزائرية،شخصية ثورية وقائد عسكري متمرس، اثبت جدراته في مواجهه العدو الفرنسي.



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

من أقواله رحمه الله عزوعلا


* إنني على أتم الإستعداد للموت من أجل إنقاذ الجزائر *
* جئنا لنكتب التاريخ بدمائنا
حاولوا دائما حتى ولو كانت نسبة النجاح تبدو ضئيلة جدا، فإذا فشلتم قيل أنهم حاولوا وفي ذلك رجولة وفخر
"لا أكلف أحدا منكم بهذا الطريق الخطير قبل أن ألزمه على نفسي، فإذا نجوت وعدت فسوف تذهبون واحدا بعد واحد



أحمد زبانة: 1926- 1958 اعدم بالمقصلة


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


أحمد زبانة اسمه الحقيقي احمد زهانه، أو أحميدة كما كان يلقبه رفاقه، أول شهيد جزائري تعدمه المقصلة،

واحد من أبرز المناضلين،كتب في شاعر الثورة الجزائرية مفدي زكرياء قصيدة رائعه

اسمها:الذبيح الصاعد وصف فيها الشهيد البطل زبانه وهو يقاد الي المقصلة.

قبل ان يعدم واخر كلمة قالها الشهيد:

قبل أن يوضع رأسه تحت المقصلة تقدم نحوه أحد الأئمة حتى يذكره بالشهادة، فيرد عليه الشهيد أحمد زبانة 

مبتسما: انظر يا شيخ أمثالك كنا نصلي وراءهم، أما الآن فإن أمثالك فهم من يجب أن يقفوا خلفي.

لحظات بعد ذلك يجد الشهيد نفسه ملقى تحت المقصلة التي فشلت 3 مرات في قطع رأسه قبل

أن تنجح في المرة الرابعة


اشنقوني فلست أخشى حديدا
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

آخـــر رسالة للشهيد أحمـــد زبـــانة


أكتب إليكم، ولست أدري أتكون هذه الرسالة هي الأخيرة… الله أعلم وحده، فإن أصابتني مصيبة كيفما كانت فلا تيأسوا من رحمة الله. إن الموت في سبيل الله حياة لا نهاية لها، الموت في سبيل الوطن ليس إلا واجبا، وقد أديتم واجبكم حيث ضحيتم بأعز مخلوق لكم، ولا تبكوني بل افتخروا بي. وفي الختام تقبلوا تحية ابن وأخ كان دائما يحبكم وكنتم دائما تحبونه، ولعلها آخر تحية مني إليكم، وإني أقدمها إليك يا أمي وإليك يا أبي.....


مقطع من قصيدة الراحل مفدي زكرياء:الذبيح الصاعد


قام يختال كالمسيح وئيدا يتهادى نشوانَ، يتلو النشيدا باسمَ الثغر، كالملائك، أو كالط ـفل، يستقبل الصباح الجديدا شامخاً أنفه، جلالاً وتيهاً رافعاً رأسَه، يناجي الخلودا رافلاً في خلاخل، زغردت تملأ من لحنها الفضاء البعيداحالماً، كالكليم، كلّمه المجد، فشد الحبال يبغي الصعودا وتسامى، كالروح، في ليلة القد ر، سلاماً، يشِعُّ في الكون عيدا وامتطى مذبح البطولة معراجاً،ووافى السماءَ يرجو المزيدا وتعالى، مثل المؤذن، يتلو… كلمات الهدى، ويدعو الرقودا صرخة، ترجف العوالم منها ونداءٌ مضى يهز الوجودا

((
اشنقوني، فلست أخشى حبالا واصلبوني فلست أخشى حديدا)) 
((
وامتثل سافراً محياك جلا دي، ولا تلتثم، فلستُ حقودا)) 
((
واقض يا موت فيّ ما أنت قاضٍ أنا راضٍ إن عاش شعبي سعيدا)) 
((
أنا إن مت، فالجزائر تحيا، حرة، مستقلة، لن تبيدا))




هذه بعض الاسماء فقط من عظماء الجزائر والقائمة تطول طبعا

تحية لكل مجاهدين ومجاهدات الجزائر

وجنه الخلد ان شاء الله لشهدائنا الابرار



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الأرض الطيبة
عضو مؤسس
عضو مؤسس
avatar

الجنس ذكر
عدد المساهمات 1857
نقاط التميز 3938
السٌّمعَة 45
تاريخ التسجيل 03/04/2009

الورقة الشخصية
الهواية:
السيرة الذاتية:

مُساهمةموضوع: رد: في عيد النصر ..هكذا هم عظماء الجزئر   الجمعة 21 مارس 2014, 2:59 am

جزاك الله خيرا على هذا الموضوع
هؤولاء هم أبطال الجزائر فمن ذا الذي يتجرأعلى زعزعت كيانها وأساسها صلب ومتين

_________________
<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
همة
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الجنس انثى
عدد المساهمات 509
نقاط التميز 978
السٌّمعَة 7
تاريخ التسجيل 11/01/2014
الموقع باتنة

الورقة الشخصية
الهواية:
السيرة الذاتية:

مُساهمةموضوع: رد: في عيد النصر ..هكذا هم عظماء الجزئر   الجمعة 21 مارس 2014, 3:37 am

[rtl]الحقيقة والحقيقة أقول أنني دائما عندما اكتب شيء عن شهدائنا الاباسل أحس بالخجل بل وبالتقصير نحوهم لأنهم دفعوا من اجل هذا الوطن الغالي أرواحهم فداءا لنعيش نحن الجاحدين بحرية وسلام السنا جاحدين لخيرهم ؟ السنا من ضيع أمانة العهد ؟ السنا من سهل الاستعمار الثقافي في بلادنا ؟ السنا نمر على مقابرهم دون أي احترام وإجلال لهم السنا السنا........ [/rtl]

[rtl] ماتوا من اجل رفع علم الإسلام والعروبة عاليا أتخيل لو أنهم عرفوا ماذا غيرنا من مبادئهم ماذا سيكون ردهم ؟كيف سينظرون لنا ؟ والله سيبكون دما بدل الدمع ويقولون  حاربنا الاستعمار وهزمنا أسلحتهم المتطورة من اجل عاداتنا وتقاليدنا وانتم اليوم تسلمون لهم أنفسكم وأولادكم وتقلدون ما كنا نحارب فرنسا من اجله والله ما حافظتم على الأمانة أمانة حماية  الجزائر الحبيبة .... وللأسف وللأسف .[/rtl]


[rtl][size=29.09090805053711] [/size][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][/rtl]





عدل سابقا من قبل همة في السبت 22 مارس 2014, 1:42 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاطلال
الشخصيات الهامة
الشخصيات الهامة


الجنس انثى
عدد المساهمات 1037
نقاط التميز 2376
السٌّمعَة 3
تاريخ التسجيل 24/12/2012

الورقة الشخصية
الهواية:
السيرة الذاتية:

مُساهمةموضوع: رد: في عيد النصر ..هكذا هم عظماء الجزئر   الجمعة 21 مارس 2014, 4:01 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]  [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
في عيد النصر ..هكذا هم عظماء الجزئر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مقاطعة تازولت للتربية والتعليم  :: منتديات الجزائر :: منتدى الثورة الجزائرية-
انتقل الى: